أطفال الأنابيب
الحمل والإنجاب

أطفال الأنابيب – ما هي مراحل التحضير وطرق العلاج ؟

يتجه بعض المتزوجين الى أطفال الأنابيب لمساعدة الزوجة لأن تصبح حاملاً ، في حال وجود واحدة من المشاكل المختلفة للعقم مثل :

  • تقدم الزوجة في العمر .
  • التهاب بطانة الرحم ، وحدوث انسداد أو أضرار في الأنابيب .
  • وجود مشاكل في الخصوبة عند الزوج .
  • عدم حصول حمل دون وجود أسباب واضحة تفسر هذا الأمر .

علماً أنه هناك 5 مراحل لعملية علاج الاخصاب داخل المختبر ( أطفال الأنابيب ) :

أطفال الأنابيب
أطفال الأنابيب

المرحلة الأولى : التي تسمى الافراط في الاباضة ، ويتم فيها تحفيز المبيض واستثارته لينتج البويضات ، فالمرأة تنتج بالوضع الطبيعي في كل شهر بويضة واحدة ، فيتم إعطاء أدوية للزوجة تساعد المبيض على انتاج عدد أكبر من البويضات في وقت واحد ، وأثناء هذه المرحلة يتم استخدام فحص الأمواج الفوق الصوتية ، من اجل مراقبة نمو البويضات في مبايض الزوجة .

ads

المرحلة الثانية : ويتم فيها عمل جراحي بسيط هدفه استخراج وسحب البويضات من المرأة ، وهناك حالات لا تستطيع فيها الزوجة انتاج البويضات ، فيمكن للمختبر أن يستخدم بويضات من انثى أخرى تبرعت بالبويضات .

المرحلة الثالثة : وهي مرحلة الاخصاب والتلقيح ، وتتم بإدخال الحيوانات المنوية الخاصة بالزوج في البويضات التي سحبت من الزوجة ( يتم اختيار أكثرها جودة ) ، وتوضع بعد ذلك في بيئة اصطناعية خاصة ومراقبة .

المرحلة الرابعة : وتكون عندما تبدأ البويضة الملقحة بالانقسام لتصبح جنين ، الذي يتم فحصه وفي النهاية يختار الأطباء والزوجين الأجنة التي سيتم إعادتها لرحم الزوجة .

المرحلة الخامسة : ويتم فيها إعادة الأجنة لرحم الزوجة بعد مدة تتراوح بين ثلاثة الى خمسة أيام ، ويتم ذلك بإدخال أنبوب رفيع وطويل يحوي الأجنة من طريق المهبل للرحم ، فإذا انغرست الأجنة بجدار الرحم واستمرت بالنمو فيكون الحمل قد حدث .

خطورة عملية الاخصاب في المختبر :

إن عملية الاخصاب داخل المختبر مع ما تحتاجه من التزام اجسدي ونفسي للأزواج الذين لديهم مشكلة عدم الانجاب ، يسبب لهم ضغط نفسي وتوتر وربما اكتئاب ، كما أن الزوجة ربما تعاني من ألم بمنطقة البطن ومن الصداع وعدد من الأعراض الجانبية الأخرى .

وسنذكر لكم في نهاية هذا المقال نسب النجاح التي ذكرتها الاحصائيات لعملية الاخصاب بالمختبر ( طفل الأنابيب ) :

من 41 % وحتى 43 % للنساء تحت عمر 35 عام .

من 33 % وحتى 36 % للنساء اللواتي يتراوح عمرهن بين 35 و 37 عام .

من 23 % وحتى 27 % للنساء اللواتي يتراوح عمرهن بين 38 و 40 عام .

من 13 % وحتى 18 % للنساء فوق عمر 41 عام .

وبعد عملية الاخصاب على المرأة مراجعة الطبيب المختص إذا حصل معها احد المشاكل التالية :

  • ارتفاع حرارة جسمها .
  • حدوث ألم بمنطقة الحوض .
  • ظهور الدم في البول .
  • حدوث نزيف داخل المهبل .

إقرأ أيضاً : بطء حركة الحيوانات المنوية ما هي الأسباب وطرق العلاج ؟

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *