الأوضاع الحميمة
العلاقات الجنسية

الأوضاع الحميمة التي تصل بالمرأة إلى النشوة هذه هي أسرارها

الأوضاع الحميمة التي تصل بالمرأة إلى النشوة  – ما هي الأوضاع الحميمة التي تصل بالمرأة إلى النشوة؟ سؤال يدور في ذهن معظم النساء اللواتي يعجزن عن الوصل إلى النشوة خلال ممارسة العلاقة الحميمية، الأمر الذي يجعلهم لا يشعرون بالسعادة التامة، بل يشعرون بالنقص وعدم الاكتفاء.

ومن المعروف أن الرجل يصل إلى النشوة الجنسية بشكل أسرع من المرأة، لذلك يجب على الرجل أن يعمل على إطالة فترة المداعبات للمرأة قبل أن يبدأ بعملية الإيلاج.

ads

وتتعدد الوضعيات التي يستطيع أن يقوم بها الزوجين خلال ممارستهما للعلاقة الحميمية، ومن هذه الوضعيات هناك وضعيات تسرع من وصول المرأة إلى النشوة الجنسية، ويجب أن يكون الزوجين على اطلاع على هذه الوضعيات، وذلك من أجل أن يعملا على تطبيقها، وذلك لكي تستمع المرأة بالعلاقة، وتصل إلى النشوة الجنسية، فما هي هذه الأوضاع، دعونا نرى.

الأوضاع الحميمة التي تصل بالمرأة إلى النشوة هذه هي أسرارها

الأوضاع الحميمة
الأوضاع الحميمة

وضع زهرة اللوتس: يعد هذا الوضع من الأوضاع المميزة بالنسبة للمرأة ويحقق لها متعة كبيرة خلال ممارستها للعلاقة الحميمية، وفي هذا الوضع يجلس الرجل بشكل متربع، ومن ثم تجلس المرأة في حضنه وتجعل وجهها في مقابل وجهه، ويتميز هذا الوضع بأنه يسمح للمرأة التحكم في عملية الإيلاج، كما يقوم الرجل خلاله بالتركيز على مداعبة الأماكن الأخرى الموجودة في جسد المرأة كالرقبة والثديين الأمر الذي يجعل المرأة في قمة الإثارة الجنسية، ويساهم في وصولها للنشوة الجنسية.

وضع الفارسة: وضع الفارسة، ويعد هذا الوضع أشهر الأوضاع التي تصل من خلالها المرأة إلى النشوة الجنسية، وفي هذا الوضع يستلقي الرجل على ظهره، وتجلس المرأة فوقه كالفارس الذي يمتطي صهوة جواده، وخلال هذا الوضع تتحكم المرأة بعملية الإيلاج، كما يمكن هذا الوضع من مداعبة ثديي المرأة الأمر الذي يوصلها للنشوة الجنسية بسرعة.

إقرأ أيضاً:
النشوة الجنسية لدى المرأة معلومات وحقائق مدهشة تقرأها لأول مرة !

وضع الكوبري: وهو وضع صعب بعض الشيء، ويحتاج امتلاك المرأة للياقة كبيرة، وفيه تستلقي المرأة على ظهرها، ومن ثم تضع يديها على السرير وترفع ظهرها عنه، وهنا يجلس الرجل أمامها ويبدأ الإيلاج، وما يميز هذا الوضع إمكانية الوصول إلى نقطة جي سبوت لدى المرأة، وبالتالي وصولها إلى النشوة الجنسية.

وضع الخلفي: وفي هذا الوضع تقوم المرأة بالجلوس على يديها وركبتيها، ومن ثم يأتيها الرجل من الخلف، ويقوم بعملية الإيلاج، ويمكن هذا الوضع من وصول الرجل إلى أقصى نقاط الإثارة عند المرأة، الأمر الذي يسمح لهما بالاستمتاع بشكل أكبر، ويسهل من وصول المرأة إلى النشوة الجنسية، كما أن هذا الوضع يزيد من فرص الحمل.

هذه كانت أبرز الأوضاع التي توصل المرأة إلى النشوة الجنسية والتي يجب على الزوجين معرفتها، وتطبيقها، وذلك لكي تستمع المرأة بممارسة العلاقة الحميمية.

إقرأ أيضاً: تمارين تضييق المهبل ـ إليكِ مجموعة التمارين الفعّالة لتضييق المهبل

One thought on “الأوضاع الحميمة التي تصل بالمرأة إلى النشوة هذه هي أسرارها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *