الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي
أمراض جنسية

الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي من الزهري إلى الايدز !

الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي – لوحظ وجود زيادة كبيرة في نسبة انتشار الأمراض المنقولة بسبب الاتصال الجنسي عن طريق فتحة الشرج ، وخصوصاً في آخر عقدين من الزمن ، ويعود السبب في ذلك الى ازدياد عدد الأشخاص مثلي الجنس ( اللواط ) أو أصحاب الازدواجية الجنسية ، الذين يقومون بنشاط جنسي شرجي .

فعلى سبيل المثال أشارت الاحصائيات أن ما يقارب 8 % من عدد الذكور البالغين في الولايات المتحدة الامريكية يمارسون الجنس المزدوج او المثلية الجنسية ، وأن هناك ما يقارب 12 مليون شخص جديد يعانون من الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي كل عام .

ads

فما هي أهم الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي وأكثرها شيوعاً :

الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي
الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي

1 – الزهري : ينتشر هذا المرض بشكل أساسي لدى الأشخاص المثلي الجنس ، وهو يظهر بشكل قرحة صلبة بعد مرور بضع أسابيع أو ربما عدة أشهر من إصابة الشخص بالعدوى ، ويتم تشخيص هذا المرض عن طريق فحص الدم أو فحص لطاخة مباشر ، وعادة ما يتم علاج الزهري عن طريق البنسلين .

2 – داء السيلان : وهي عبارة عن جرثومة تصيب أعضاء الشخص الجنسية ، مما يتسبب بألم وحكة بالإضافة للجروح والافرازات القيحية الموضعية ، ويصاب الذكور بالعدوى عند قيامهم بعلاقة جنسية عن طريق الشرج ، وأما النساء فيصبن بها نتيجة العدوى في علاقة جنسية بواسطة المهبل ، وعادة ما يشخص السيلان بواسطة الزرع ، أما علاجه فيتم عن طريق المضادات الحيوية كالبنسلين ، ومن المهم أن يبقى المريض تحت المراقبة الطبية ، لضمان عدم تكرار الاصابة مرة اخرى .

3 – داء نقص المناعة المكتسب ( الايدز ) : وتحصل الاصابة بهذا الفيروس عن طريق الدم أو الاتصال الجنسي ، فمن المهم جداً اجراء فحص داء نقص المناعة المكتسب لأي شخص مصاب بأحد الأمراض الجنسية بفتحة الشرج .

4 – المتدثرة : وهو عبارة عن ميكروب في الخلايا ، يتسبب بالألم وبإفرازات دموية ، وتضخم في العقد الليمفاوية بالأربية أو تقرحات تتواجد حول فتحة الشرج ، وعادة ما يشخص هذا المرض بالزرع أو بفحص الدم ، أما علاجه فيكون بواسطة المضادات الحيوية .

5 – الهريس البسيط : وهو عبارة عن فيروس يتسبب بالألم والتهيج ، كما تنشئ لدى المصاب به حويصلات مملوءة بسائل صافي ، ويشخص هذا المرض حسب شكل الحويصلات أو حسب نتيجة الزرع ، ويكون علاجه موضعياً مع تناول Acyclovir ، ويجب الانتباه فالاحتمال كبير جداً لتكرار هذا المرض ومعاودته للمريض .

6 – فيروس الورم الحليمي : وهو عبارة عن فيروس يتسبب بنشوء آفات صغيرة ومتعددة حول فتحة الشرج ، وفي بعض الأحيان على العضو الذكري ، مما يؤدي لنزيف وتهيج موضعي ، ويكون العلاج بالاستئصال أو بالكي ، كما أن احتمال معاودة الاصابة بهذا المرض عال جداً ، بالإضافة لأنه ربما يتحول ليصبح ورم سرطاني من النوع الخبيث .

إقرأ أيضاً : أوضاع جماع الحامل : أوضاع الجماع الآمنة خلال فترة الحمل

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *