اثارة الزوج
العلاقات الجنسية

اثارة الزوج خلال العلاقة الحميمة إكتشفي ما يمكنك فعله !

إن حفاظ الزوجين على علاقتهما الحميمة من الأمور الحيوية والهامة جداً للزواج السعيد ، ولكن هذه العلاقة ربما تتأثر جراء التوتر والقلق الناتج من ظروف وأعباء الحياة ، ولذلك فعلى الزوجة أن تحاول الحفاظ على تواصلها العاطفي مع الزوج ، بنفس المقدار الذي يتوجب عليها فيه ان تحافظ على تواصلهما الجسدي ، فالأمران مكملان لبعضهما البعض ، فيمكن للزوجة الراغبة بأن تكون حياتها سعيدة مع زوجها ، أن تخبره بمقدار حبها له وأن تعانقه وتقبله عند خروجه أو دخوله الى المنزل ، وعلى العموم عليها أن تخفف من انتقاداتها قدر الامكان ، وأن تحاول أن تقوم معه ببعض النشاطات كالسفر ومشاهدة بعض الأمور التي تحمل اهتمامات مشتركة أو أن يتشارك الزوجان بالطبخ مثلاً ، فمن المهم أن لا يدعا الملل يتسلل الى حياتهما اليومية .

ما يمكن للزوجة فعله قبل العلاقة الحميمة :

اثارة الزوج
اثارة الزوج

بإمكان الزوجة أن تهيء أجواء رومانسية في المنزل ليشعر زوجها بالراحة عند عودته الى البيت ، كما أن بإمكانها أن ترسل اليه رسالة لإثارته مثلاً ، كأن تخبره بأن هناك مفاجأة جميلة بانتظاره عندما يعود الى المنزل ، أو ربما ترسل له إحدى الصور لملابس داخلية اشترتها حديثاً لتثير تساؤلاته عنها .

عند عودة الرجل الى المنزل لا بأس بالقليل من العناق والقبلات التي تهيء الأجواء الدافئة للعلاقة الحميمة .

كيفية اثارة الزوج خلال العلاقة الحميمة :

هناك عدة مناطق غير القضيب يمكن للزوجة اثارة الزوج من خلال تدليكهم ومداعبتهم مثل :

  • كيس الصفن : ومكانه محيط الخصيتين ، حيث أن مداعبة النهايات العصبية التي يحتويها ، سيثير الزوج بشكل كبير .
  • رأس الزوج : إن مداعبة شعر رأس الرجل وتدليك منتصف جبهته سيساهم بإثارته كثيراً .
  • شعر الصدر : إن شعر الصدر من أكثر مناطق الرجل حساسية ، فمداعبة الزوجة بأصابعها أو راحة يدها لشعر الصدر والنزول باتجاه البطن ، يمكن ان يثير الرجل بشكل كبير .
  • الشفاه ، إن مداعبة الزوجة لشفاه زوجها بأصابعها سيحفز الأعصاب الموجودة في هذه الشفاه ، مما يؤدي لإفراز هرمون الاوكسيتوسين الذي يعرف بأنه هرمون الحب .
  • الكتفين والرقبة : إن تدليك الزوجة لكتفي زوجها أو رقبته خلال العلاقة الحميمة ، من الممكن أن يزيل أي توتر من الممكن وجوده .
  • الجنس الفموي : يمكن للزوجة أن تمارس مع زوجها الجنس الفموي بهدف إثارته ، لكن عليها قبل ذلك زيارة الطبيب واجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من أن جسميهما خاليين من أي نوع من الأمراض التي من الممكن أن تنتقل بواسطة هذه الممارسة ، علماً أن الجنس الفموي من الأمور المساعدة للوصول للنشوة الجنسية .
  • تغيير الروتين : إذا كان للزوجان روتين محدد في علاقتهما الحميمة فعليهم تغييره ، بهدف إضفاء مقدار أكبر من الاثارة لعلاقتهما ، وبهدف تجربة أوضاع جنسية جديدة تساعد في الاثارة والقضاء على الملل .
إقرأ أيضاً:
الجنس الفموي ما هو ؟ كيف تمارسه ؟ وما هي الأفكار الخاطئة عنه ؟ إكتشفوا كل ذلك

إقرأ أيضاً : الاحتلام عند النساء ما هي علاماته واسبابه كيف يحصل وما هي نتائجه ؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *